البراق المحمدى


    التدخين والموت بلغة الأرقام والإحصاءات

    شاطر
    avatar
    MOOOOOOOOOOOON
    براقي نشيط
    براقي نشيط

    ذكر عدد الرسائل : 86
    العمر : 27
    محل الأقامه : السعودية / المدينة المنورة ///////////// مصر / الشرقية - فاقوس
    الحاله الاجتماعيه : لسة بفكّر
    ما هو هدفك في الحياه : خدمة الدين بجميع الوسائل المتاحة
    تاريخ التسجيل : 30/09/2007

    منقول التدخين والموت بلغة الأرقام والإحصاءات

    مُساهمة من طرف MOOOOOOOOOOOON في الخميس أكتوبر 04, 2007 1:24 am

    التدخين والموت بلغة الأرقام والإحصاءات

    يسبب التدخين الموت والمعاناة للبالغين أكثر من أي مواد سامة أخرى في البيئة. هذا معروف منذ زمن بعيد.
    يقول وليم تشاندلر: من المعروف أنه حتى الآن لم تتخذ أية دولة خطوات فعالة ضد التدخين تتناسب وحجم الضرر الذي يسببه.
    واستخدام التبغ في مختلف أنحاء العالم زاد خلال العقدين الأخيرين على ما يقارب الـ75%.
    ان حماية غير المدخنين من دخان السجائر يتطلب تغيراً ملحوظاً في تعامل المجتمع مع التدخين، وهذا يساعد أيضا في تخفيف ضرره المباشر على المدخنين أنفسهم.
    وقد وصلت الخسائر في الأرواح في العالم بسبب التدخين الى 5 ،2 مليون نسمة سنويا.
    والتدخين يقتل شخصا في أنحاء العالم كل 13 ثانية ومع ذلك فالبشرية تستهلك من هذا السم الفتاك ما قيمته 100 مليار دولار سنويا.
    وكشفت احصائية علمية أن تكلفة اعلانات التبغ في العالم بلغت في عام واحد حوالي 3 مليارات دولار.
    في حين أوضح تقرير أصدرته منظمة الصحة العالمية أن 50 مليون دولار تكفي لتطعيم خمسة ملايين طفل في العالم الثالث، يموتون سنويا لعدم توافر تطعيمات ضد شلل الأطفال والسعال والدفتريا.
    واذا كانت البلاد الصناعية تعاني مشاكل ضخمة من جراء استخدام التبغ، مع ما لديها من امكانيات كبيرة، فإن معاناة العالم الثالث الفقير المصاب أغلب سكانه بالمسغبة والأمراض المتوطنة، هي من دون شك أكبر مما تعانيه الدول الصناعية.
    ذكرت الجمعية الأمريكية لمكافحة السرطان أن السجائر مسؤولة عن 83% من حالات الاصابة بسرطان الرئة، وان 90% من الاشخاص المصابين بسرطان الرئة يموتون متأثرين بمرضهم في غضون خمس سنوات ومن ثم طالبت الجمعية بالحظر الشامل للدعاية والاعلان عن السجائر.
    ان التدخين وباء يزداد بنسبة 1 ،2% سنويا، هذه النسبة أكثر من نسبة تزايد السكان في العالم.
    ومن الجدير بالذكر ان ما يقارب الـ5 ،2 مليون مدخن يتوفى سنويا نتيجة الاصابة بأمراض القلب وسرطان الرئة لإدمانهم على التدخين.
    ان سرطان الرئة وباء ناتج من التدخين، فعادة التدخين بشراهة تؤدي الى الاصابة بهذا السرطان بنسبة 85%.
    ويسبب التدخين حالتين خطيرتين من امراض الرئة هما التهاب القصبات الهوائية، وانتفاخ الرئة، فالتدخين يقتل حوالي 000 ،52 شخص سنويا من اثر امراض انسداد الرئة المزمن.
    وما يؤكد ما سبق ما جاء في دراسة ميدانية أجريت في مصر بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية أن وفيات التدخين بلغت في مصر 449 حالة موت بسرطان الرئة، و7939 حالة التهاب الشعب الهوائية المزمن، و6249 حالة ذبحة صدرية.
    ومن المتفق عليه بين الاوساط العلمية والطبية ان 90% من نسبة الاصابة بسرطان الرئة ترجع الى التدخين و75% من التهاب الشعب الهوائية المزمن، و25% من حالات الذبحة الصدرية.
    يقول د. محمد البار في كتابه «التجارة الخاسرة»: ان سرطان الرئة ازداد زيادة كبيرة في مصر، وصار السرطان الثاني في نسبة الحدوث بعد سرطان المثانة الناتج من البلهارسيا والتدخين، مما جعلت مصر ذات الرقم الأعلى في العالم في حدوث سرطان الرئة والمثانة.
    ان حساب الخسائر أمر معقد، وغير موجود بالنسبة لمعظم دول العالم الثالث فكم هي الوفيات الناتجة من التدخين؟ كم هو ثمن التبغ المستهلك؟ كم هي الحرائق الناتجة من التدخين؟ كم هي تكاليف الرعاية الصحية لامراض ناتجة من التدخين؟ كم هي ايام الغياب عن العمل سنوياً بسبب التدخين، وكم هو الفاقد الاقتصادي؟!
    ان جامعاتنا ومراكز البحث مطالبة بأن تنزل الى الميدان وتوضح لنا بالأرقام هذه الخسائر المهولة، على المستوى الصحي والاجتماعي والاقتصادي.
    ان المملكة العربية السعودية التي كانت رائدة في محاربة التدخين مدعوة ودول الخليج الى تكثيف الحملات ضد التدخين ومنع الإعلان عن السجائر منعاً باتاً.
    كما ينبغي أن يمنع التدخين في أماكن العمل والدوائر الحكومية والأسواق والمدارس والجامعات والمستشسفيات والمطارات وعلى الخطوط السعودية، مع توعية افراد المجتمع بالأضرار الاقتصادية والصحية للتدخين، من أجل حياة صحية سليمة.

    ++++
    إعداد: د. زيد بن محمد الرماني
    عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود عضو الجمعية المصرية للاقتصاد والإحصاء عضو جمعية الاقتصاد السعودية

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء ديسمبر 12, 2017 1:38 am