البراق المحمدى


    بكاء وانين.....

    شاطر
    avatar
    Admin
    مدير البراق المحمدي
    مدير البراق المحمدي

    ذكر عدد الرسائل : 755
    العمر : 31
    محل الأقامه : الأسماعيليه
    الحاله الاجتماعيه : خاطب
    ما هو هدفك في الحياه : نصره الاسلام والمسلمين
    تاريخ التسجيل : 15/04/2007

    ايقونه 13 بكاء وانين.....

    مُساهمة من طرف Admin في الإثنين سبتمبر 24, 2007 5:52 pm

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

    هذه قصة فتاه ذات خلق ودين وأدب مع الله ثم مع والديها وأقاربها وكل من يعرفها من زميلاتها وكانوا يشهدون لها بالصلاح والعفاف والطهاره والنقاء من الفواحش وما ظهر منها ,

    هذه الفتاه كانت كل ليله بعد أن ينام أهل البيت جمعيا تكون هي مستيقظه ولكن لماذا لكي تكلم حبيبها ومعشوقها بأحلى كلام الحب والعشق وتجلس على هذا الحال الليل كله نعم يا أخواني ويا أخواتي تجلس الليل كله حتى الفجر وأي حبيب تكلمه وأي حبيب تناجيه إنه الله سبحانه وتعالى حبيب القلوب وخير الأحباب كلهم إنه حبيبي وحبيبك وكانت تناجيه وتكلمه بأحلى الكلام ألا وهو القرآن الكريم بصوتها الندي العذب الجميل وكانت تقوم الليل كله حتي الفجر وهكذا الحال طوال حياتها ...

    وأدركت الأم ما تفعله إبنتها كل يوم , وذات يوم أصاب هذه الفتاه مرض خطير شديد مؤلم كانت تعاني منه بشده ومع ذلك كانت لا تنسي ان تكلم حبيبها وتناجيه ولكن الأمر إشتد عليها وإنتقلت إلى حبيبها توفت وذهبت للقاء حبيبها " بل الرفيق الأعلى " ...

    وعندما رجعت الأم من الدفن وطبعا كانت حزينه جدا ومتأثره لوفاه إبنتها الغاليه إذ تسمع أصوات بكاء وأنين يأتي من حجرة هذه الفتاه فأخذت تقترب الصوت يعلو ويزداد وضوح خافت الأم لأنه لا يوجد أحد بالحجره فنادت إلى إخواتها وقالت لهم إسمعوا قالوا لا نسمع شيئ كيف قالت الأم أنا أسمع صوت بكاء وأنين كأن أحد يبكي بحرقه وهكذا الحال لمدة ثلاثه أيام كل يوم بالليل تسمع هي لوحدها هذه البكاء والأنين .....



    [color=purple]فذهبت لشيخ عالم تستفيه فيما يحدث فسألها الشيخ ماذا كانت تفعل إبنتك قالت له إنها كانت باره بي قال لها لا يكفي قال لها ماذا كانت تفعل قالت له إني كنت أراها كل ليله تقوم الليل وتقرأ القرآن وتناجي ربها وحبيبها بصوتها الندي العذب الجميل قال لها هذا هو السبب قال لها " هؤلاء الملائكه إعتادوا النزول كل ليله لسماع القرآن من صوت إبنتك وأحبوه لكن عندما توفت وإنقطع الصوت والقراءه والمناجاه أخذت الملائكه تبكي لفقدان هذا الصوت الجميل " ...

    [color:7f79=teal:7f79]وهذا صيح يا إخواني ويا أخواتي إن السماء والأرض وكل شيئ يبكي لفقدان شخص صالح عابد لله سبحانه وتعالى وكل يوم في الصباح ينادي الشارع الشارع الذي بجواره أمر عليك شخص ذاكر لله سبحانه وتعالى فإجلعوا ألسنتكم وقلوبكم عامره بذكر الله أناء الليل وأطراف النهار ..... والدليل على ذلك قال الله سبحانه وتعالى {فَمَا بَكَتْ عَلَيْهِمُ السَّمَاء وَالْأَرْضُ وَمَا كَانُوا مُنظَرِينَ } الدخان 29 هذه الأيه نزلت على قوم فرعون عندما أهلكوا وماتوا لأنهم لم يكونوا صالحين ولا عابدين ,

    التفسير لهذه الأيه الكريمه :

    التفسير الميسر : فما بكت السماء والأرض حزنًا على فرعون وقومه, وما كانوا مؤخَّرين عن العقوبة التي حلَّت بهم ...

    تفسير الجلالين : (فما بكت عليهم السماء والأرض) بخلاف المؤمنين يبكي عليهم بموتهم مصلاهم من الأرض ومصعد عملهم من السماء (وما كانوا منظرين) مؤخرين للتوبة ...
    [/size]




    _________________
    انا الذي عاهدني خليلي ونحن بالسفح لدي النخيل ان لا اقوم الدهر في اكيل اضرب بسف الله والرسول

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 20, 2017 2:49 pm